مجتمع

السعودية أكثر البلدان العربية استقطابا للكفاءات التونسية

أفاد المدير العام للوكالة التونسية للتعاون الفني، البرني صالحي، بأنّ المملكة العربية السعودية حافظت على المرتبة الأولى من مجموع الدول العربية المستقطبة للكفاءات التونسية تليها البلدان الأوروبية بـ 170 منتدبا تتصدر فرنسا فيها المرتبة الأولى، ثم تأتي ألمانيا فالبلدان الأمريكية وتتصدر كندا المرتبة الأولى في هذه المجموعة بـ 93 منتدبا.

وأشار صالحي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء إلى أنّ هناك إجماعا على الإشادة بالكفاءات التونسية، لافتا إلى أنّ المشغلين الأجانب يثمنون مستوى أصحاب الشهائد العليا والشأن نفسه بالنسبة إلى التكوين المهني، على المستوى التقني. أما على المستوى الإنساني فمن إيجابيات التونسي سرعة التأقلم وهو أمر نفتخر به.

كما ذكر المتحدث أنّ الوكالة التونسية مؤسسة حكومية تحظى بالدعم من قبل الدولة ومتحصلة منذ سنة 2013 على علامة إيزو ولديها ستة مكاتب في دول الخليج ومكتب في موريتانيا. وترتكز مهامها على التعريف بالكفاءات التونسية واستقطاب الشركات الأجنبية وتقدم خدمات مجانية بالنسبة للمترشحين والمتعاقدين للعمل بالخارج وكذلك بالنسبة للمشغلين الأجانب.
وبيّن أنّ التسجيل ببنك الترشحات يوفر فرصا للمشاركة في عروض الانتداب بالخارج. ويعتمد بنك الترشحات على قاعدة بيانات تمكن المشغل من الانتقاء الأولي للمترشحين وهي تضم أكثر من 18600 سيرة ذاتية للكفاءات التونسية من مختلف الميادين والاختصاصات. وقد تطور عد المتعاونين والخبراء لدى الوكالة ليصل إلى 76 بالمائة بالبلدان العربية و24 بالمائة بالبلدان الإفريقية والأوروبية وغيرها.

 

تعليقات

الى الاعلى