مجتمع

بشرى بلحاج حميدة: “مسألة المساواة في الإرث مازالت محل نظر لجنة الحريات الفردية و المساواة”

قالت بشرى بلحاج حميدة رئيسة لجنة الحريات الفرديّة و المساواة التي أقرها رئيس الجمهورية الباجي قايد السّبسي في 13 أوت الماضي، إنّ مسألة المساواة في الارث مازالت محل نظر اللّجنة و لم تتقدم كثيرا في عملها في هذا الخصوص، مقابل تقدمها في العمل المتعلق بالحقوق الجنسيّة.

و أكّدت بشرى بلحاج حميدة اليوم الاثنين 25 سبتمبر 2017، أنّ اللّجنه استكملت تشخيص الوضع و جرد التشريعات التي تتضمن تمييزا بين الجنسين و توصلت إلى وضع مقترحات تتعلق بالحقوق الفردية.

و راسلت اللّجنة الوزارات ذات العلاقة بموضوع الحريات الفردية و المساواة لتحديد خطط العمل القادمة بالتنسيق مع هذه الهياكل وفق ما أكدته رئيسة اللّجنة.

و أشارت بلحاج حميدة إلى أنّ اللّجنة اختارت العمل بعيدا عن الأضواء إلى حين الوصول إلى تحديد خطوات عملية سيتمّ إعلام الرأي العام بها في الإبان.
و يشار إلى أنّ رئيس الجمهورية الباجي قائد السّبسي أعلن في 13 أوت الماضي بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمرأة عن إحداث لجنة الحريات الفردية و المساواة لدى رئاسة الجمهورية تتولى إعداد تقرير حول الإصلاحات المرتبطة بالحريات الفردية و المساواة إستنادا لمقتضيات دستور 14 جانفي 2014 و للمعاير الدّولية لحقوق الانسان و التوجهات المعاصرة في مجال الحريات و المساواة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى