مجتمع

تركيا تقتل جنوداً سوريين وتدمّر كتيبة دفاع جوي

قصف الجيش التركي مجدداً صباح اليوم 04 أكتوبر 2012 مواقع للجيش السوري على الحدود بين البلدين، رداً على مقتل خمسة مدنيين في قرية تركية، أمس الأربعاء أكتوبر 2012، جراء إطلاق قذائف من الجانب السوري، على ما أفاد مصدر أمني لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر، طالباً عدم كشف إسمه، إنّ القصف المدفعي “استؤنف الساعة الثالثة صباحاً” بعدما قصفت المدفعية التركية طوال مساء الأربعاء مواقع تابعة للجيش السوري على الحدود.

وأفاد المركز السوري للتوثيق أنّ عدداً من جنود قوات النظام قُتلوا في قصف تركي مباشر على مقر المدفعيّة السوريّة جنوب تل أبيض في محافظة الرقّة. كما أوضح المصدر أنّ الضربة التركيّة أسفرت عن سقوط جرحى في قوّات بشار الأسد وتدمير آليات عسكرية.

ومن جانبها، عقدت الحكومة التركية على الفور اجتماعاً طارئاً, بعد أن أجرت اتصالات مع مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا، الأخضر الإبراهيمي. وبحث البرلمان التركي تنفيذ عمليات عسكرية داخل سوريا.أما الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، فقد حث تركيا على ضبط النفس بعد هذا التطور، موجهاً تحذيراً إلى دمشق بأنه عليها احترام سلامة أراضي جيرانها.

المصدر: العربيّة

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى