مجتمع

تسجيل/ غرفة التجارة والصناعة بالجنوب الغربي تمرّ بأزمة مالية خانقة قد تؤدّي إلى وقف نشاطها

تمرّ غرفة التجارة والصناعة للجنوب الغربي بأزمة خانقة حيث أصبحت عاجزة عن الاضطلاع بمسؤولياتها تجاه موظفيها وعلى القيام بدورها في النهوض بقطاع التجارة والصناعة والخدمات والصناعات التقليدية والحرف الصغرى بسبب محدودية الموارد المالية.

وأفاد شكري شرطاني مدير غرفة التجارة بالجنوب الغربي في تصريح لمراسل تونس الرقمية أنّ هذه الغرفة مؤسسة عمومية وليست خاصة كما يعتقد البعض وهي على وشك إيقاف جميع أنشطتها على مستوى المقر الاجتماعي بقفصة أو مكاتبها بولايات القصرين وقفصة وتوزر وسيدي بوزيد بسبب قطع التيار الكهربائي عليها والعقلة على حسابها البنكي.

كما بيّن شرطاني أن وزارة التجارة باعتبارها سلطة الإشراف على علم بمختلف جوانب وضعية المؤسسة وتصلها تقارير دورية في الغرض، إلا أنها عموما لم تتجاوب كما ينبغي.

وفي السياق ذاته بيّن مدير غرفة التجارة والصناعة بالجنوب الغربي أنّ الحلول المستوجب اتخاذها واضحة وفي المتناول لاسيما وأن الغرفة أعدت دراسة كاملة تتضمن شرحا لكيفية توفير المؤسسة لمواردها المالية الذاتية لتخطي كل الصعوبات التي تواجهها.

تعليقات

الى الاعلى