مجتمع

[تسجيل] وفاة عون حرس بسبب عدم توفّر طبيب تخدير: المدير الجهوي للصحة بالقيروان يوضّح

على إثر ماراج من أخبار بخصوص وفاة عون حرس وطني مصاب في حادث مرور بالقيروان، اتصلت تونس الرقمية بالسيد سامي الرقيق المدير الجهوي للصحة بالقيروان الذي أكد لنا أن العون المذكور وصل إلى المستشفى حوالي الساعة السادسة مساءً و 25 دقيقة وكان في حالة شبه منتهية وفق تعبيره.

وأضاف الرقيق أنّه أثناء وصول الفقيد للمستشفى كان هناك الفريق الطبي اللازم وقام بكل ما في وسعه من محاولات لإنعاشه إلا أنّ خطورة الإصابات التي تعرض إليها جراء الحادث حالت دون بقائه على قيد الحياة، مشيرا إلى أن الضحية تعرض إلى إصابة خطيرة على مستوى الدماغ ويعاني من نزيف كبير على مستوى الأذنين.

وفي السياق ذاته أشار محدثنا إلى أن كلّا من وحدة الأغالبة و مستشفى ابن الجزار بالقيروان يشهدان نقصا في أطباء التخدير حيث يعولان فقط على خدمات ثلاثة أطباء في اختصاص التخدير في حين أنه من الضروري توفير ما بين 5 و 6 أطباء في هذا الاختصاص ليكون العمل ملائما للمعايير المعمول بها وحتى لا تكون الوضعية صعبة كما هو الحال الآن حسب وصفه.

كما أكد المدير الجهوي للصحة بالقيروان أنّ وزارة الصحة قد تعهدت بتوفير أطباء في اختصاص التخدير لتلافي النقص المذكور والذي تعاني منه كذلك أغلب المستشفيات والمؤسسات الصحية في البلاد.

تصريح سامي الرقيق المدير الجهوي للصحة بالقيروان

تعليقات

الى الاعلى