-

تونس- الكاف: غاز مسيل للدموع ورصاص مطاطي في اشتباكات بين الأمن والمحتجين إثر جنازة عبد الرؤوف الخماسي

شهدت مدينة الجريصة من ولاية الكاف أمس 10 سبتمبر 2012 حالة إحتقان بين قوّات الأمن والأهالي الذين خرجوا في إحتجاجات غاضبة  إثر جنازة عبد الرؤوف الخماسي الذي توفي السبت الماضى بمستشفى شارل نيكول بعد تعرّضه للتعذيب في مركز شرطة بسيدي حسين.

واستخدمت قوّات الأمن الغاز المسيل للدموع وأطلقت الرصاص في الهواء لتفريق الأهالي.

وقد أصدرت وزارة الداخلية أمس بيانا توضيحيا أنّ عبد الرؤوف الخماسي توفي مساء يوم السبت 8 سبتمبر وقد تمّ إيقافه يوم 28 أوت الماضى بمقر فرقة الشرطة العدلية بسيدي حسين على خلفيّة تتبع عدلي في قضيّة جنائية.

وأضاف نفس البيان أنّ عبد الرؤوف تعرّض لحالة إغماء شديدة فتمّ نقله إلى القسم الإستعجالي حيث تبيّن أنّه تعرّض لارتجاج في المخ ممّا استلزم إبقائه تحت المراقبة الطبية بقسم الإنعاش.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com