مجتمع

برنامج لقاء إفريقيا “MEETAfrica “يساهم في مرافقة 15 باعث مشروع في تونس [فيديو]

دارت أمس الخميس، 13 سبتمبر 2018، بأحد نزل ضاحية قمرت فعاليات اختتام أشغال برنامج لقاء إفريقيا MEETAfrica و هو برنامج نموذجي انطلق قبل سنتين و نصف و يهدف للسّماح لشبان تونسيين و جزائريين و كاميرونيين و ماليين و مغربيين و سينغاليين من حاملي شهائد التعليم العالي الفرنسيّة و الألمانيّة، بإحداث مؤسّسات ذات منحى تكنولوجي ، أو حاملين لحلول مبتكرة في بلدانهم الأصليّة.

و في تصريح لتونس الرّقميّة أفادت علاة رسيم منسّقة ببرنامج لقاء إفريقيا أنّ هذا المشروع مموّل من الاتحاد الأوروبي و المركز الدّولي لتطوير سياسات الهجرة بقيمة 1.7 مليون أورو.

و أضافت أنّ مدّة برنامج هذا اللّقاء دامت 29 شهرا للإحاطة بعدد من الطّلبة الأفارقة المتحصّلين على شهائد علميّة من فرنسا و ألمانيا و كذلك تقديم دعم قوي لهم لرغبتهم في إحداث مشاريع و مؤسّسات بدولهم تسمح لهم بتثمين المهارات المكتسبة خلال دراستهم.

و أشارت إلى أنّه بتونس تمّ مرافقة 15 باعث مشروع تونسي و ذلك لتجسيد مشاريعهم على أرض الواقع، و هذه المشاريع تعنى بالتكنولوجيا و الفلاحة و الطّاقة المتجدّدة أساسا.

و أضافت رسيم أنّ ثلث المشاريع المطروحة انطلقت على أرض الواقع بتونس لاكتساح عديد الأسواق الدّاخليّة و الإفريقيّة و الأوروبيّة.

و أكّدت محدّثتنا على أهمّية هذه المشاريع في تحريك سوق الشّغل التونسيّة و خاصة منها المشاريع الصّناعية التي توفّر فرص شغل جديدة و أيضا المشاريع التي تساعد من زاوية أخرى في الحفاظ على البيئة.

تعليقات

الى الاعلى