مجتمع

تونس: بلدية جرجيس توضّح حقيقة المقابر الجماعية للمهاجرين بالجهة ‎[تسجيل]

عقد صباح اليوم رئيس بلدية جرجيس المكي العريض ندوة صحفية لتوضيح حقيقة ما روج حول إنشاء مقابر جماعية بجرجيس خاصة بجثث الغرقى.

واعتبر العريض في تصريخ لمراسلة تونس الرقمية بالجهة خلال الندوة ان ما تداوله من أخبار  بخصوص ملف دفن المهاجرين غير النظاميين بمقبرة الغرباء بمثابة الأكاذيب لما فيه من إقصاء لمجهودات البلدية طيلة 25 سنة.

كما أكد العريض  أن عملية دفن جثث المهاجرين تتم وفق الشروط والمواصفات المطلوبة ولم يتم الإعتماد على جنسية الجثث ولا على ديانتهم أثناء الدفن.

وأضاف العريض ان المهاجرين غير النظاميين المقيمين بالجهة يفوق عددهم ال400 شخص، مشيرا إلى وجود اشكال يتعلق  ب 125 شخصا يطالبون باللجوء السياسي وهو أمر مستحيل وفق المنظمة التي دريت ملفاتهم.

وعلى صعيد متصل قال العريض ان البلدية لم تتحصل على أي مساعدة من المنظمات العالمية التي تعنى بالمهاجرين.

وطالب رئيس بلدية جرجيس سلط الإشراف بتخصيص قسم للطب الشرعي بجرجيس وتوفير وسائل مختصة لنقل الجثث وتكوين فرق في التعامل مع مثل هذه الجثث مع إمكانية تخصيص منحة خاصة وتكريم للعملة البلديين.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح رئيس بلدية جرجيس - 1
تصريح رئيس بلدية جرجيس - 2

تعليقات

الى الاعلى