مجتمع

تونس: تحرّكات احتجاجية بداية من الغد للمطالبة بالإفراج عن البحّارة المحتجزين بإيطاليا‎

من المنتظر أن ينفّذ غدا كافة منظوري جمعيّة البحّار التّنموية البيئية بجرجيس العاملين بميناء الصّيد البحري بالجهة رفقة عدد من مكونات المجتمع المدني و أهالي المنطق وقفة احتجاجية مشفوعة بمسيرة سلميّة يوم غد الأربعاء 19سبتمبر 2018 للمطالبة بإطلاق سراح رئيس الشّبكة التّونسية للصّيد التّقليدي المستدام شمس الدّين بوراسين و رفاقه الخمسة الموقوفين منذ 19 يوما بعد أن أوقفهم خفر السّواحل الإيطالي بتهمة نقل مهاجرين غير نظاميين و تنظيم رحلات هجرة سريّة نحو أوروبا وفق ما أفادت به مراسلتنا بمدنين.

هذا و دعت جمعية الأرض للجميع بتونس العاصمة بدورها إلى تنفيذ وقفة احتجاجية مماثلة أمام سفارة إيطاليا بتونس في نفس توقيت انطلاق التّحركات الاحتجاجية بجرجيس.

كما يعتزم عدد من أبناء الجالية التّونسية بفرنسا تنفيذ وقفة احتجاجية أمام السّفارة الإيطالية رافعين نفس المطلب و هو الإفراج عن البحارة المحتجزين.

و تأتي هذه التّحركات قبل يومين من انعقاد أولى جلسات محاكمة المحتجزين يوم 21 سبتمبر 2018.

يذكر أنّ شمس الدّين بوراسين و طاقم مركبه تمّ إيقفهم بعد تدخّلهم لانقاذ نحو أربعة عشر تونسيا كانوا عالقين في عرض البحر بعد تعطّل القارب الذّي كانوا يستقلونه في رحلة هجرة سرية نحو إيطاليا.

تعليقات

الى الاعلى