مجتمع

تونس ترسل مفاوضا لتقييم أضرار اصطدام باخرة تونسية بناقلة نفط قبرصية ومناقشة التّعويضات

ستنعقد اليوم الخميس، 11 أكتوبر 2018، في وزارة النّقل جلسة طارئة تضمّ كل ممثلي النّقل البحري لبحث سبل التّفاوض مع الشّركة القبرصية المتضرّرة جراء إصدام باخرة تونسيّة بإحدى ناقلاتها البحريّة العملاقة في عرض البحر وفق ما أوردته إذاعة موزاييك.

و قرّرت وزارة النّقل إرسال مفاوض من الشّركة التّونسية للنّقل البحري إلى مقر الشّركة القبرصيّة لتقييم حجم الأضرار و الخسائر المادية و مناقشة التعويضات التّي ستتحملها النّاقلة البحرية التّونسية.

يشار إلى أنّ حادث الاصطدام بين السّفينين جدّ الأحد الفارط و قد كانت الباخرة التّونسية متّجهة من جنوة الإطالية نحو ميناء رادس التونسي في حين كانت ناقلة النّفط القبرصية راسية بالطّرف الّشمالية لجزيرة كورسيكا الفرنسية و لم يسفر الحادث عن أي أضرار بشريّة وفق السّلطات الفرنسية و لكن أدّى إلى تسرّب كميات كبيرة من النّفط الخام بالبحر الأبيض المتوسط.

تعليقات

الى الاعلى