مجتمع

تونس: رئيس جمعية الوقاية من تعاطي المخدرات يطلق صيحة فزع ويدعو الدولة للتدخّل

اطلق رئيس الجمعية التونسية للوقاية من تعاطي المخدرات عبد المجيد الزحاف، في تصريح لتونس الرقمية، صيحة فزع ودعا الدولة الى تحمل مسؤوليتها للحد من ظاهرة الإدمان.

واقترح الزحاف على الدولة السعي الى فتح خط أخضر ومجاني لإرشاد وتوجيه عائلات المدمنين مع توفير اطارات طبية ومختصين نفسيين في كل جهات الجمهورية فضلا على تخصيص اقسام لرعاية واستقبال المدمنين مع توفير الحاجيات الضرورية والعمل على تكوين اطارات تحذق التعامل مع هذه الافة الخطيرة التي اصبحت تهدد المجتمع التونسي وارقامها في ارتفاع خطير .

وطالب الزحاف السلطة الوطنية الى خلق غرف انصات وتفاعل مع عائلات المدمنين وإرشادهم نحو متابعة ابنائهم والعناية بهم والعمل على خطط وطنية تسعى الى التحسيس والتعريف بخطورة الادمان مع العمل على مكافحة مسالك دخول وتوزيع المخدرات بأنواعها .

كما أشار عبد المجيد الزحاف الى قيام الجمعية بتحاليل على عينة تضم حوالي 30 مدمنا تبين من خلالها إصابة 4 بفيروس السيدا و26 اخرين بمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي.

وطالب الزحاف كافة الناشطين والمسؤولين بضرورة التصدي لظاهرة الادمان لدى الأطفال عبر شم اللصاق و البنزين والمنتشرة بكثافة في جهة صفاقس.

و شدد الزحاف على ضرورة تحفيز المدمن و تشجيعه للاقلاع عن الاستهلاك عبر الاحاطة النفسية و المراقبة مؤكدا أن العقوبة السجنية ليست حلا للإقلاع عن الادمان .

تعليقات

الى الاعلى