مجتمع

تونس: لاوّل مرّة استبدال عقوبة سجنية بحقّ شاب بنشاط لفائدة المصلحة العامة

سجّلت ولاية بنزرت، الجمعة، استكمال ملف أوّل حالة استبدال للعقوبة السّجنية بنشاط لفائدة المصلحة العامة، وفق ما أفاد به المستشار الأعلى و المرافق العدلي بمكتب المصاحبة بمحكمة الاستئناف ببنزرت عبد اللّطيف المعلاوي في تصريح صحفي.

و أوضح المعلاوي أنّ هذه الحالة الأولى من نوعها في الجهة، تتعلّق بشاب محكوم بأربعة أشهر سجنا سيتمّ توجيهه لفضاء عمومي لتنفيذ عقوبته السّجنية في شكل خدمات للمصلحة العامة بمعدل ساعتين يوميا طيلة 120 يوما انطلاقا من الثّلاثاء المقبل.

و بيّن المعلاوي “أنّ مقترح والي الجهة دعم أهداف العقوبة البديلة من خلال أنسنة العقوبة من جهة و إعادة إدماج المعني في محيطه الاجتماعي و الاقتصادي و توفير مورد رزق للسّجين”.

و قد كان لوالي بنزرت محمد قويدر، لقاء بالشّاب المحكوم و ذلك بحضور المرافق العدلي والمعتمد الأول للولاية وثلّة من ممثّلي عدد من الهياكل الرّسمية تمّ على إثره تمكين الشّاب من عمل قار بإحدى حضائر البناء مع مقاول و ذلك نظرا لظروفه الاجتماعية الصّعبة.

و أكّد والي الجهة بالمناسة دعم السّلط الجهوية والبلديّة لعمل مكتب المصاحبة بمحكمة الاستئناف أدبيا و لوجستيا في إطار السّعي لانجاح مثل هذه المبادرات و البرامج الحضارية المجدّدة.

تعليقات

الى الاعلى