مجتمع

تونس : مهدي جمعة يهدّد باللّجوء إلى القضاء للرّد على التّهم الموجهة له

نشر رئيس الحكومة الأسبق و رئيس حزب البديل مهدي جمعة، مساء أمس، تدوينة في صفحته الرّسمية في موقع التّواصل الإجتماعي الفايسبوك يتوعد فيها و يهدّد باللّجوء إلى القضاء للرّد على التّهم الموجهة له.

و دون جمعة :”يكفي تشويها، سيكون ردّي عبر القضاء …يحاولون تشويه اسمي ، غير أن هذا الاسم ليس ملكي ، إنه الإسم الذي ورثته عن والدي ، الموظف الذي وهب كل حياته للعدالة. وهو الاسم الذي ارغب في توريثه سليما لأبنائي. و هو الاسم الذي اقترن بحكومة الجمهورية التونسية في مرحلة مصيرية من تاريخنا المشترك ، أشادوا بها في الداخل و الخارج و علي الدّفاع عن هذا الإسم.”

و قدّم المعني توضيحا حول وظيفته في شركة “طوطال”، كما أشار إلى الاتهامات الموجهة له بخصوص رخص التنقيب عن النفط.

و أكّد عزمه اللّجوء للقضاء لمواجهة ما وصفها بحملات”لتشويه اسمه”.

و كانت جريدة الشّروق قد نشرت أمس مقالا مدعوما بوثائق عن عملية فساد و قالت أنّها الأكبر بين سنة 2011 و 2018 تورّط فيها رئيس الحكومة الأسبق مهدي جمعة و أفادت أنّ هذا الأخير استغلّ نفوذه ليمنح أشقّائه صفقة بطريقة غير قانونيّة تقدّر قيمتها بـ 2.6 مليون دينار استغلّو من خلالها 3600 هكتار في ولاية صفاقس لاستخراج الملح.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى