مجتمع

تونس: مواطن يروي مدى استخفاف أعوان الشركة التونسية للملاحة بمصالح المسافرين

في تصريح لتونس الرقمية، عبّر أحد المسافرين عن استيائه من استخفاف أعوان الشركة التونسية للملاحة بمصالح المواطنين وتعطيلهم، حيث بين محدثنا أنه رغم تسجيله وقيامه بإجراءات السفر المطلوبة فوجئ بعدم السماح له بالدخول بعد اتمام اجراءات ادخال سيارة معطبة ونقلها من تونس إلى مرسيليا بتعلة انه تجاوز الوقت المسموح به علما وانه قدم قبل صعود المسافرين على متن الباخرة.

واكد محدثنا ان الغريب في الامر أن الباخرة تانيت والتي كان من المفروض ان تغادر الميناء على الساعة الثانية بعد الزوال تم تأخير موعد انطلاقها لمدة 4 ساعات !!، مشيرا إلى تعقيد الاجراءات في تونس وتشعّب الادارات المعنية والتي كان من الأجدر تجميعها في شباك موحد مثلما هو معمول به في دول اخرى.
وعبر المواطن “المقهور” عن امتعاضه من الطريقة التي تم التعامل بها معه دون مراعاة مصالحه والاكتفاء بإعلامه انه بإمكانه السفر في اليوم الموالي.. !  هكذا بكل بساطة وهو ما انجر عنه دفع معلوم إضافي عن الثمن الأصلي للتذكرة وتعطيله ليوم كامل..

المثير في الحادثة أن شركاتنا الوطنية جدا تطالب حرفاءها بالانضباط واحترام المواعيد في حين تسمح لنفسها بأن تكون أبعد ما يكون عن ذلك ؟؟.

تعليقات

الى الاعلى