مجتمع

تونس: مياه الأمطار تحاصر عددا من الأحياء الشعبية في جندوبة

خلّفت سيلان مياه الأمطار المتهاطلة على امتداد ليلة البارحة، محاصرة عددا من الأحياء الشعبية بمدن ولاية جندوبة من بينها غار الدماء وجندوبة وبوسالم وهي المناطق المجاورة لحوض مجردة، كما اغلق الطريق الرابطة بين مدينة غار الدماء ومنطقة الدخايلية وورغش بسبب مياه وادي الرغاي القادمة من المرتفعات الحدودية.

وأشار منير الريابي مقرر اللّجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة، إلى أنّ أعضاء اللجنة الجهوية واللجان المحلية تولوا صبيحة اليوم الخميس تركيز عدد من المضخات لشفط مياه الامطار بعد ان عجزت شبكة تصريف مياه الامطار عن استيعابها.

وقد حاصرت المياه عددا من المنازل باحياء النخيل والنور والأفق والطواهرية بمدينة جندوبة وحي الشهيد القاسمي بمدينة غار الدماء وحي الخليج وحي ديامنتة ببوسالم.

ووفق ما ورد بوكالة تونس افريقيا للأنباء، فقد أشار متساكنو حي الخليج ببوسالم وحي الطواهرية بجندوبة وحي الشهيد القاسمي بغار الدماء وهي المناطق المحاذية لحوض مجردة الى عدم تركيز شبكات لتصريف مياه الامطار وهو ما يتسبب في معاناتهم كلما تهاطلت كميات من الامطار فيما يتسبب ضيق هذه الشبكات في بعض الاحياء في تعريض المتساكنين للخطر عند هطول الامطار بغزارة وهو ما يستوجب توسيع شبكات التصريف حتى تكون قادرة على استيعاب وتصريف كميات كبيرة من المياه فضلا على ضرورة ربط الاحياء التي تفتقر لهذه الشبكة وتوفير الحماية اللازمة للمتساكنين وفق تقديرهم .

تعليقات

الى الاعلى