مجتمع

تونس: وزارة الدّاخلية تكشف حقيقة إرتداء الإرهابي أيمن السّميري لباسا نسائيا

أكّدت وزارة الداخلية في بلاغ أنّ الإرهابي الفارّ أيمن السّميري الذّي تمّ القضاء عليه أمس الثّلاثاء، 2 جوان 2019، إثر عمليّة مطاردة في حي الانطلاقة بالعاصمة، لم يكن يرتدي زيّا نسائيا ”نقاب” كما تمّ ترويجه، نافية وجود امرأة كانت ترافقه.

و يذكر أنّ دوريات تابعة للوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب تمكّنت من محاصرة الإرهابي، وأثناء إطلاق النّار عليه عمد إلى تفجير نفسه باستعمال حزام ناسف كان يرتديه ولم يتمّ تسجيل أية خسائر بشرية.

و كانت وزارة الداخليّة قد أصدرت بلاغ تفتيش عن أيمن السّميري ذكرت فيه أنّه 19 من مواليد مارس 1996، وقاطن حي إبن خلدون تونس.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com