مجتمع

جرجيس: متطوّع بالهلال الأحمر يطالب بتسريح سيّارة نقل أموات من الحجز الديواني وبإحداث بنك معلومات لحفظ الحمض النووي لجُثث الغرباء [تسجيل]‎

يواجه متطوعا الهلال الأحمر بمعتمدية جرجيس من ولاية مدنين صعوبة في نقل الجثث التي يلفظها البحر لمهاجرين غير نظاميين رغم تبرع مواطن مقيم بالخارج بسيارة لنقل الموتى مجهزة بتابوتين اثنين حيث بقيت عالقة في الديوانة منذ شهر رمضان الماضي وفق إفادة المتطوع بالهلال الأحمر شمس الدين مرزوق لمراسلة تونس الرقمية بالجهة.

وأكد مرزوق في سباق حديثه أنهم يضطرون الى نقل الجثث لدفنها بمقبرة الغرباء بالجهة على متن سياراتهم الخاصة، مستنكرا استمرار حجز السيارة طيلة هذه المدة رغم أنها مستوفاة الوثائق.
وطالب مرزوق بضرورة تدخل السلط الديوانية من أجل التسريع في تسليمهم السيارة التي سيستفيد منها أهالي المنطقة أيضا حيث لن تستغل لنقل جثامين الأفارقة فقط بل سيتم تسخيرها لفائدة متساكني الجهة.

وعلى صعيد متّصل وجّه مرزوق طلبا إلى الدولة بإحداث بنك معلومات يتمّ فيه حفظ تحليل الحمض النووي لجثث المهاجرين لتمكين ذويهم من التعرّف عليهم في حال تقدّموا للبحث عنهم.

تصريحات المتطوع بالهلال الأحمر شمس الدين مرزوق:

تعليقات

الى الاعلى