مجتمع

سيدي بوعلي: إطلاق سراح جميع الموقوفين ورابطة حقوق الإنسان تندّد باستخدام الرش

 

أكد عضو مكتب الرابطة التونسية لحقوق الإنسان حاتم عشاش أنه قد تم صباح اليوم إطلاق سراح جميع الموقوفين على خلفية احتجاجات البارحة التي شهدتها مدينة سيدي بوعلي بعد تدخل مكتب الرابطة.

وأوضح عشاش أنه كان قد تم إيقاف 16 طفلا تتراوح أعمارهم بين 13 و16 سنة وكذلك تسجيل إيقاف تعسفي لشيخ لا علاقة له بالاحتجاجات بتاتا، مفيدا بأنه قد تم نقلهم جميعا إلى الأبحاث الأمنية بسوسة بينما تم توجيه آخرين إلى مدينة النفيضة.

وأكد عشاش استعمال قوات الأمن للرش كما أشار إلى أن بعض الموقوفين سيمثلون بتهمة التحريض وتعطيل مرفق عام ورشق قوات الأمن بالحجارة.

جدير بالذكر أن مدينة سيدي بوعلي قد شهدت طيلة يوم أمس إلى حدود ساعات متأخرة من الليل مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومحتجين على غلق معمل الألبان.

كما تم تسجيل عديد الإصابات من كلا الطرفين وإطلاق كميات كبيرة من عبوات الغاز المسيل للدموع التي تسربت إلى منازل الأهالي وتسببت في حالات اختناق.

وتجدر الإشارة إلى تشكّي عديد المتساكنين من الاستعمال المكثف لقنابل الغاز المسيل للدموع.

كما خلف ذلك حالة احتقان بين المواطنين الذين رفضوا التعاطي الأمني مع المحتجين.

تعليقات

الى الاعلى