مجتمع

صفاقس: حقائق جديدة وصادمة حول جريمة قتل شاب لوالدته بساطور

الجريمة حدثت في النصف الثاني من شهر رمضان ومتابعة لأحداثها وجديدها نمدكم بأهم التفاصيل وهي صادمة وتؤكد بشاعة الجرم حيث اقدم شاب يبلغ من العمر 29 سنة على قتل والدته بواسطة ساطور في منطقة طريق المطار كلم 2 من ولاية صفاقس وتحديدا بزنقة ” السردينة ” لتهتز المنطقة بأسرها وتبلغ البشاعة في الاجرام حدودها لتتحرك القلوب تبكي بشاعة هذا الفعل في حق ام انجبت لتموت بيد ابنها ويهشم رأسها بضربات قاسية وبساطور حاد ….

في تصريح لموقع تونس الرقمية من مصدر امني مهم يتابع احداث القضية والتحقيق فيها اكد ان التحاليل اثبتت تعاطي وإدمان هذا الشاب المضطرب للمواد المخدّرة ومنذ مدة ورغم انه اعترف بجريمته وتم حجز الة الجريمة الا انه مازال يقدم المبررات ويحاول التنصّل من فعلته باختلاق اسباب عديدة لقيامه بهذه الجريمة النكراء منها انه يكن كرها شديدا لكل البشرية ويكره التملق والنفاق والكذب والكذابين والخيانة … وانه كان يشك في سيرة والدته وما يسمعه من المقربين منه حولها وحول سيرتها استفزه وجعله يفقد التفكير ويبحث عن ردة فعل تحاسب الام وفعلها المشبوه حيث  انكر في الان نفسه الاشاعات التي تقول انه حاول الاعتداء اخلاقيا على والدته …

عدد الاصابات بالساطور تجاوزت 14 طعنة وقد قام بقطع احد اصابعها عند محاولة قيامها بتفادي ضرباته القاسية واحرق دراجته النارية امام باب المنزل ليمنع انقاذها.

صورة توضيحية

تعليقات

الى الاعلى