مجتمع

عاجل: الكشف عن معطيات على غاية من الخطورة في ملف “فاجعة مستشفى الرابطة”

كشف منذ قليل مواطن خلال برنامج حواري يبث حاليا على قناة قرطاج + معطيات خطيرة بخصوص ملف فاجعة مستشفى الرابطة.

وأوضح المواطن أن حالة الوفاة عدد 12 توفيت منذ يوم السبت ولم يتم الإعلان عنها إلا يوم الإثنين، وقد تم التستر عليها في البداية ولم يتم إدراجها في قائمة الولدان المتوفين بشكل مستراب إلا بعد التجائه إلى محامي وعدل منفذ وتدخل وكيل الجمهورية الذي طالب بفتح تحقيق تبين على إثره أن الجثة عدد 12 قد توفيت فعلا بسبب خطأ وإهمال طبي.

هذا وشدد المواطن وهو أحد أقارب الرضيعة المتوفاة، أن العدد الفعلي للولدان المتوفين بشكل مستراب أكثر من العدد المعلن عليه، مشيرا إلى أن هناك من توفي ابنه يوم الخميس ودفنه يوم الجمعة ليتم فتح تحقيق للوقوف على السبب الحقيقي للوفاة.

وفي السياق ذاته أوضح المتحدث بان إدارة المستشفى قامت منذ تعدد حالات الوفاة في صفوف الولدان بالمسارعة في تسليم الجثث لذويهم لإخفاء وطمس معالم “الجريمة” ودون إعلام النيابة العمومية!!.

 

تعليقات

الى الاعلى