عالمية

علماء يكشفون عن أسباب انتشار الفياضانات

كشف عدد من علماء الفيزياء بأنّ استمرار ارتفاع درجات الحرارة في العالم سيؤدي إلى زيادة في هطول الأمطار الغزيرة وما ينتج عنها من فيضانات، تقلل التوقعات الحالية من حجمها جدا.

حيث صرّح “جيابو يين”، من جامعة ووهان الصينية: “حاولنا كشف الآلية الفيزيائية التي توضح لماذا أصبحت ظاهرة الفيضانات والأمطار الغزيرة تتكرر على الأرض. وكنا نعلم أن الظواهر الشاذة ستحدث وتتكرر في المستقبل، وعلينا فهم ما الذي يجب عمله للحماية منها. وتوصلنا إلى نتائج تسمح لنا بالتحضير لمثل هذه التنبؤات”.

وتُمثّل الظواهر المناخية الشاذة أحد عواقب ارتفاع درجات الحرارة في العالم، كالدفء في الشتاء والبرودة في الصيف، وهطول الأمطار الغزيرة على مدى أسبوع أو أكثر، أو الجفاف لفترات طويلة.

ووفقا للعلماء، سوف تزداد هذه الظواهر وتتكرر مستقبلا بسبب استمرار ارتفاع درجات الحرارة، ما سيؤدي إلى ازدياد حاد في الوفيات لأنها ستغطي مساحات أوسع، حيث سيتسبب ارتفاع الحرارة درجة واحدة بزيادة الوفيات بنسبة 5%. فقد تسبب ارتفاع درجات الحرارة في نفوق آلاف الخفافيش في أستراليا والأسماك قبالة سواحل كاليفورنيا.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى