مجتمع

فتح 15 تحقيق لدى المحكمة الابتدائية بتونس في حادثة وفاة الرضع

أفاد عضو لجنة الدفاع عن عائلات الرضع المتوفين في مركز التوليد وطب الرضيع بمستشفى الرابطة بالعاصمة، كمال بن مسعود، اليوم الاربعاء 13 مارس 2019، بأنّه تم فتح 15 تحقيقا بمكتب التحقيق العاشر بالمحكمة الابتداية بتونس حول حادثة وفاة الرضع.

كما أضاف بأنّ العدد الحقيقي للرضع المتوفين بمستشفى الرابطة والذي لم يتم الكشف عنه رسميا بلغ 15 رضيعا، وهو ما نفاه عضو لجنة التحقيق في حادثة وفاة الرضع نوفل السمراني الذي اكد ان عدد المتوفين لم يتغير اي 12 رضيعا.

وتابع بن مسعود بأنّ حاكم التحقيق قد أسند إنابة عدلية للادارة الفرعية لمقاومة الاجرام بتونس للقيام بالابحاث اللازمة قصد الكشف عن الحقيقة
وتقديم المتهمين للعدالة.

وفي تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أشار المصدر ذاته إلى أنّ التحقيقات جارية قصد الكشف عن كل من تثبت ادانته في ارتكاب جريمة اعطاء الغير مواد نتج عنها الموت دون قصد القتل، والتي تصل فيها العقوبة الى السجن بقية الحياة على معنى الفصل 215 من المجلة الجزائية.

 

تعليقات

الى الاعلى