مجتمع

في جلسة عمل مع والي القيروان: الإسراع بإتمام إجراءات التّفويت لمشروع القطب الفلاحي وإعادة إحياء المدينة العتيقة [فيديو]

أشرف مبروك كرشيد، وزير أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية صباح اليوم الخميس، 05 أفريل 2018، على جلسة عمل بمقرّ وزارة أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية بحضور السّيد منير حامدي والي القيروان ورئيس ديوان وزير أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية و المديرة الجهوية لأملاك الدّولة و الشّؤون العقارية بالقيروان.

و تناولت الجلسة النّظر في مجموعة من النّقاط المتعلّقة بالملف العقاري بالجهة و خاصة فيما يتعلّق ببعض الملفّات المستعجلة ذات العلاقة بالتّنمية في ولاية القيروان.
و قد انبثقت عن الجلسة جملة من القرارات من أهمها :

-إنهاء إنجاز الاختبارات المتعلّقة بالطّريق السّريعة تونس – قفصة بالنّسبة للقسط المتعلق بولاية القيروان.

– التّفويت في العقار الدّولي لفائدة المجلس الجهوي لولاية القيروان لإنجاز مشروع القطب الفلاحي والذي من المنتظر أن يمثل إضافة نوعيّة للجهة و إعطاء الإذن في الإسراع في ذلك.

-الإسراع بتفعيل قرار السّيد رئيس الحكومة المتعلّق بتمكين المعطلين عن العمل من أراضي دولية فلاحية بهرية السوالم.

-إعادة إحياء المدينة العتيقة و العمل على تثمين العقارات ذات العلاقة في المسار التّنموي للجهة.

-التّصدي للإعتداءات على ملك الدّولة.

-الحرص على تسوية أكثر عدد ممكن من الوضعيات العقارية في إطار الأمر 1870 لفائدة المنتفعين بالإسناد لعقارات دوليّة فلاحية و مزيد تفعيل تدخلات اللّجنة الجهوية المكلّفة بهذا الملف.

و أكّد كرشيد حرص وزارة أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية على إيجاد الحلول العاجلة للمشاكل العقارية وخاصة منها المرتبطة بانجاز المشاريع العمومية و الاستثمار في الجهة و توفير أكثر ما يمكن من فرص الشّغل بالنّسبة للمعطّلين من حاملي الشّهائد العليا.

من جهته، ثمّن الوالي التّفاعل الإيجابي و البنّاء لوزارة أملاك الدّولة و الشّؤون العقارية في مقاربتها المعتمدة في التعاطي مع الملفات المعروضة عليها بغاية دفع مسار التّنمية بولاية القيروان.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى