مجتمع

مدنين ولاية نموذجية لشرطة الجوار وقريبا تفعيل المجالس المحلية للأمن وإعلان عن مراكز نموذجية[فيديو]‎

تمّ الإعلان اليوم عن الانطلاق الرسمي خلال مفتتح السنة القادمة لأربعة مراكز نموذجية في إطار مشروع “شرطة الجوار” الذي يعد أنموذجا أمنيا يطمح إلى بناء علاقة متينة بين عون الأمن والمواطن ويضمن تقديم خدمات ذات جودة عالية تساهم بفاعلية في إرساء الأمن وضمان العيش الكريم وفق ما تحدث به رئيس مشروع شرطة الجوار بمكتب الأمم المتحدة الإنمائي فهمي الغضاب لمراسلتنا بالجهة.

وأوضح الغضاب الذي اشرف على افتتاح ورشة تدريب حول شرطة الجوار وآلية المجالس المحلية للامن، أوضح أن المراكز النموذجية التي سيتم الإعلان عنها رسميا حلال بداية العام القادم هي كل من مركز مدنين الجنوبية ومركز جرجيس ومركز سيدي مخلوف ومركز جربة حومة السوق، فيما سيتم الإعلان خلال شهر جوان من العام القادم على مركزي مدنين الشمالية وبوغرارة،  على أن يتم تعميم التجربة علة باقي معتمديات الولاية باعتبارها ولاية نموذجية لشرطة الجوار.

وقال الغضاب أنه سيتم بموزارة المراكز النموذجية تخصيص برامج تكوين للامنيين ولمكونات المجتمع المدني، مشيرا إلى أن إعلان مدنين ولاية نموذجية لشرطة الجوار جاء من منطلق الشراكة واللحمة بين الأمنيين والمواطنين في التصدي للإرهاب خلال العام 2016.

من جانبه اعتبر مدير إقليم الأمن الوطني بمدنين محسن بن جدو أن مشروع شرطة الجوار فيه جوانب إيجابية عدة لكنه يبقى في حاجة إلى إشراك وزارات اخرى خاصة وزارة التربية على اعتبار أن ثقافة شرطة الجوار يجب أن تغرس لدى الأطفال في المدارس منذ الصغر.

وأكد بن جدو أن مدنين ورغم خصوصية وضعها الأمني باعتبارها ولاية حدودية الا ان العلاقة بين الأمني والمواطن تعد طيبة للغاية وهناك انسجام كبير بين الطرفين ، مشيرا إلى أنه وباقي المسؤولين يؤكدون دائما على رؤساء المراكز وكل الأمنيين الذين هم في تواصل مباشر مع أن يحسنوا تعاملهم مع المواطنين.

وعن اختيار مدنين ولاية نموذجية لشرطة الجوار قال بن جدو أن ذلك يعمّق مسؤولية كل المتدخلين لانجاح هذا المشروع، ونجاح المشروع يتطلب استمراريته.

هذا ومن المنتظر أن يتم الإعلان قريبا عن تفعيل مجالس محلية للامن بمعتمديات ولاية مدنين التسع.

تعليقات

الى الاعلى