مجتمع

ملخّص لأهم المستجدّات التي كشفتها هيئة الدّفاع عن الشّهيدين بخصوص الجهاز السّري للنّهضة [فيديو]

عقدت اليوم الخميس، 10 ديسمبر 2019، هيئة الدّفاع عن الشّهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي ندوة صحفيّة بمقرّ نقابة الصّحفيين، كشفت من خلالها عن آخر المستجدّات فيما يتعلّق بملف الجهاز السّري لحركة النّهضة و قضيّة اغتيال الشّهيدين.

و قال المحامي رضا الرّداوي عضو هيئة الدّفاع، لتونس الرّقمية، إنّ قاضي التّحقيق 12 وجّه تهمة القتل العمد و 21 تهمة أخري لمصطفى خذر فيما يتعلّق باغتيال الشّهيد محمد البراهمي، و كانت الهيئة كشفت في وقت سابق أنّ خذر يدير الجهاز السّري لحركة النّهضة و هو نقطة الوصل بين قياداتها و بين مكوّنات الجهاز.

و أشار الرّداوي أنّ النّيابة العمومة لا تزال تمتنع عن فتح تحقيق جدّي و قد قامت بإحالة الملف لوحدة البحث في جرائم الإرهاب بالعوينة و ذلك للإيهام بفتح تحقيق، و اعتبر أنّ النّيابة العموميّة جاهلة بالقانون مع سوء النّية و قامت بالسّطو على ملف الجهاز السّري، وفق قوله.

كما اتّهم محدّثنا في نفس السّياق وزير الداخلية بالكذب موضّحا أنّ الأمنيين الذّين تمّ الاستماع لهم في هذا الملف أكّدوا وجود الغرفة السّوداء بوزارة الدّاخلية و هو ما كان قد نفاه الوزير سابقا، معتبرا إيّاه عاملا بقوت يومه لدى حركة النّهضة.

من جانبها أفادت عضوة هيئة الدّفاع نجاة اليعقوبي لتونس الرّقمية أنّ الوثائق التي حجزت بمقرّ وزارة الدّاخلية فيما يتعلّق بالجهاز السّري كانت تحتوى على مراسلة بها توصية لتوفير الحماية الأمنية لمحمد العوادي المسؤول على الجناح العسكري لأنصار الشّريعة لمغادرة تونس.

و أشارت كذلك إلى أنّ الوثائق كشفت أنّ أبا بكر الحكيم المتّهم باغتيال محمد البراهمي قضّى أسبوعا بمنزل خالته البعيد عن منزل الشّهيد 300 متر فقط و هي الفترة التي يكون خطّط فيها لاغتيال البراهمي.

كما أوضحت أنّه تمّ كذلك التوصل إلى أنّ عامر البلعازي الضالع في عمليّة الاغتيال و هو أحد المنخرطين في الجهاز السّري للنّهضة و قد قام بإلقاء المسدّسين الذّين قتل بهما الشّهيدين في البحر و هو اليوم قابع بالسجن بتهمة سرقة.

تعليقات

الى الاعلى