سياسة

ليلى الشّتاوي تكشف أسباب إقالتها من رئاسة لجنة التحقيق حول شبكات التسفير إلى بؤر التّوتر

أكّدت ليلى الشّتاوي النّائبة بمجلس نوّاب الشّعب في تصريح خاص لتونس الرّقمية اليوم الجمعة، 19 ماي2017، أنّه تمّت إقالتها من على رأس لجنة التحقيق حول شبكات التجنيد التي تورطت في تسفير الشباب التونسي إلى بؤر التوتر.

وقالت الشّتاوي إنّها علمت بالخبر من صحفي بأحد الإذاعات و أضافت أنّها و باتصالها بمستشار اللّجنة أنيس خدّاش تأكّدت من خبر الإقالة الذي قرّر خلال اجتماع الاستماع للّجنة الوطنيّة للتحليل الماليّة و التي تنظر خاصة في تمويلات الجمعيات التّونسيّة المتأتية من مصادر خارجيّة خاصة منها دول الخليج و قد كانت تترأسه.

و شدّدت مخاطبتنا على أنّ مثل هذه الإقالة لم تنفّذ من قبل في مجلس نواب الشّعب حيث أن هناك نواب استقالوا من أحزابهم و لكنّهم بقوا على رأس اللّجنة التي يترأّسونها.

و أضافت الشّتاوي أنّها مستهدفة من قبل أطرف معيّنة و ذكرت منهم سفيان طوبال رئيس كتلة نداء تونس بالمجلس الذّي قرّر إقالتها حسب قولها.

تعليقات

الى الاعلى