عالمية

ترامب يَسخر من قرار بوتين بخفض الوجود الدّبلوماسي الأمريكي في روسيا

توجّه الرّئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الخميس، 10 أوت 2017، بالشّكر إلى نظيره الرّوسي فلاديمير بوتين إثر قراره بتقليص الوجود الدّيبلوماسي الأمريكي في روسيا، مشيرا، بلهجة السّاخر، إلى أنّ هذا القرار سيمكن الولايات المتحدة من توفير “مال كثير”.

و أعلن الرّئيس الرّوسي في أواخر شهر جويلية الفارط تقليصا كبيرا للوجود الدّبلوماسي الأميركي على أراضي بلاده، و ذلك في سياق دبلوماسي شديد التّوتر و علاقات بلغت أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة بين الولايات المتحدة و روسيا.

و جاء قرار بوتين، الذي يدخل حيز التنفيذ ابتداءا من الأوّل من سبتمر المقبل، ردًا على فرض مجلس الشّيوخ الأميركي لجملة من العقوبات ضدّ روسيا إثر التّهم التي توجهت إليها بالتدخل في الانتخابات الرّئاسة الأميركية.

و أكّد ترامب بلهجة الساخر “أريد أن أشكره لأنّنا نحاول تقليل نفقاتنا، و بالنّسبة إلي أنا ممتن جدّا لتخلّيه عن عدد كبير من الأشخاص لأنه في الوقت الحالي (باتت) لدينا مصاريف أقلّ”.

وأضاف “ليس هناك حقا من سبب لكي يعودوا إلى هناك”، في إشارة إلى الدّبلوماسيين الأميركيين المشمولين بقرار بوتين. مشيرا إلى أنّه يقدر كثيرا أننا تمكّنا من خفض فاتورة الولايات المتحدة. سنوفّر مالا كثيرا”.

تعليقات

الى الاعلى