ارتفاع هام في المؤشرات السّياحية بطبرقة و عين دراهم خلال شهر جويلية 2017

سجّلت المؤشرات السّياحية بجهة طبرقة و عين دراهم، خلال شهر جويلية المنقضي، ارتفاعا ملحوظا وذلك بالمقارنة بذات الفترة من السّنة الماضية و بلغ 6 .60 بالمائة على مستوى عدد الوافدين وارتفعت نسبة اللّيالي المقضاة لتناهز 9 .73 بالمائة، فيما سجّل المعدّل اليومي للوافدين الجزائريين عبر المعابر الحدودية بالجهة هو الأخر رقما قياسيا تجاوز 7000 سائح جزائري، و فق ما صرّح به المندوب الجهوي للسّياحة بطبرقة لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.

و أضاف أنّه مع دخول شهر أوت الجاري، شهدت عدد من الوحدات السّياحية نسبة أشغال ناهزت 100 بالمائة ، متوقعا استمرار نسق الإرتفاع إلى موفى الشّهر الجاري و الشّهر الموالي خاصة مع تواصل الحجوزات و وصول عدد من الوفود الرّياضية المحلية و الدّولية الى معتمدية عين دراهم أين تتمركز كبرى المركبات الرّياضية (المركب الرياضي الدّولي بعين دراهم ،المركب الرّياضي بحمام بورقيبة).

و بخصوص تأثيرات موجة الحرائق التي عرفتها الجهة، خلال الأسبوع الأول من شهر أوت الجاري، و التي ناهزت 30 حريقا، نفى المندوب الجهوي للسّياحة أي تأثير لمثل هذه الحرائق على سير الموسم السّياحي.

تعليقات

الى الاعلى