مجتمع

تضارب المعلومات حول مصير سفيان الشورابي ونذير القطاري

984102_391526480964833_809586126_n-660x330-640x330ذكرت بعض المواقع الالكترونية الليبية ان السلطات الليبية القت القبض على عدد من الاشخاص ينتمون الى مجموعة ارهابية و قالت انهم متهمون باغتيال صحفيين ليبين و صحافيين تونسيين و باتصالنا بالنقابة الوطنية للصحفيين التونسين قالت انها تتابع هذا الموضوع عن كثب خشية ان يكون الصحافيان التونسيان سفيان الشورابي و نذير القتاري هما المعنيان بالامر و افادنا مصدر من المكتب التنفيذي للنقابة انه تشاور مع وزارة الخارجية التي ليس لديها علم بالموضوع و لم تنف او تؤكد المسالة .وفي ذات السياق افاد ا لسيد ابراهيم الرزقي قنصل عام تونس بطرابلس ان الموضوع يشرف عليه شخصيا وزير الشؤون الخارجية وأن الأخبار المتداولة لا يمكن لقنصلية تونس في طرابلس أن تأكدها أو تنفيها وفق تعبيره ومن جهة ثاتية نقل موقع الصباح نيوز عن الناطق الرسمي باسم الحكومة المؤقتة الليبية حاتم العريبي ، بأن تصريح وكيل شؤون حقوق الإنسان بوزارة العدل صحيح وأن قتلة الطاقم الصحفي لقناة برقة الليبية اعترفوا بقتلهم للإعلاميين التونسيين المخطوفين سفيان الشورابي ونذير الكتاري.وقال الناطق الرسمي أن السلطات الليبية المؤقتة تعمل الآن على معرفة مزيد من المعلومات حول موضوع مقتل الصحافيين التونسيين ومكان دفن جثتيهما إن ثبت ذلك. 

تعليقات

الى الاعلى