مجتمع

اتّحاد الشّغل يُصدر بيانًا ويُحذّّر من تداعيات غلاء الأسعار في تونس

 

الاتحاد العام التونسي للشغل

أصدر الاتّحاد العام التُّونسي للشّغل مساء أمس الأربعاء غرّة فيفري 2017، بيانًا حذّر فيه من تداعيات غلاء الأسعار في تونس.

و أكّد الاتّحاد أنّه يُتابع بانشغال كبير الارتفاع المُشطّ لأسعار العديد من المواد وخاصّة الغذائيّة منها.و هو ارتفاع يعكس ضُعف السّياسات الحاليّة في التحكّم في مسار تشكيل الأسعار و مُراقبة مسالك التّوزيع و الحدّ من المُضاربات.وحذّر الاتحاد العام التُّونسي للشّغل من الانعكاسات السّلبيّة للتّراخي في تأطير تطوّر الأسعار على القدرة الشّرائية للمُواطن وعلى انتاجيّة العمل و المناخ الاجتماعي،داعيًّاإلى اتّخاذ جملة من الإجراءات العاجلة تهدف لمزيد التحكّم في الأسعار،أهمها:– إطلاق حملة وطنيّة لمُراقبة الأسعار و الحدّ من عدد المُتدخّلين بين المُنتج و المُستهلك و مُحاربة الاحتكار.– دعم الموارد البشريّة و الماديّة لفِرَقِ المُراقبة بوزارة التّجارة.– مزيد تشجيع الفلاّحين على تسويق منتُوجاتهم عبر المسالك القانُونيّة والشفّافة.– فتح ملفّ أسواق الجملة ودراسة مسار تشكيل الأسعار للحدّ من المُضاربات غير القانُونيّة.

تعليقات

الى الاعلى