تعليم

القيروان: تلميذ الـ 17 سنة يضرم النّار في جسده بساحة المعهد بسبب خلاف بينه و بين أستاذ وقيّم

شاب يحرق نفسه

أقدم تلميذ يبلغ من العمر 17 سنة ويدرس بالسّنة الأولى ثانوي يوم الخميس، 16 فيفري 2017، على إضرام النّار في جسده بساحة معهد الطّاهر الحدّاد بمدينة بوحجلة من ولاية القيروان.

و تعرّض الطّفل، وهو من مواليد سنة 2000، لحروق من الدّرجة الثّالثة حيث تمّ نقله إلى مستشفى الأغالبة بالقيروان أين تمّ إيداعه قسم الإنعاش و حالته خطيرة.

ويعود سبب إقدامه على إضرام النّار في جسده إلى إشكال نشب بينه و بين أحد الأساتذة و القيمين وتعرّضه للعنف اللّفظي.

و تجمّع أهالي الجهة مساندة لأفراد عائلة التّلميذ أمام المستشفى المذكور في حركة احتجاجية وتشهد الجهة حالة احتقان بسبب هذه الحادثة.

تعليقات

الى الاعلى