-

تفجير يهزّ أفغانستان ويسفر عن وفاة أكثر من 126 شخص

هزّ إقليم ميدان وردك وسط أفغانستان تفجير انتحاري اليوم الإثنينن 21 جانفي 2019، ممّا أدّى غلى وفاة أكثر من 126 قتيلا من عناصر الأمن، وفق مصدر في وزارة الدّفاع الأفغانية.

و قال المسؤول العسكري الأفغاني: “لدينا معلومات تفيد بأنّ 126 شخصا قتلوا في الانفجار داخل القاعدة العسكرية” وفق ما نقلته روسيا اليوم.

وأكد مدير إدارة الصّحة في الولاية محمد سليم أصغر خيل الحصيلة المذكورة، مشيرا إلى أنّ “الجرحى نقلوا إلى مستشفيات العاصمة كابل لتلقي العلاج، نظرا لأنّ إصاباتهم حرجة”.

وكانت السّلطات المحلية، قد ذكرت أنّ الهجوم على القاعدة العسكريّة بدأ باقتحام سيارة محملة بالمتفجرات مدخل المجمع العسكري في ميدان شهر عاصمة ولاية وردك الواقعة على 50 كم جنوب العاصمة كابل.

وأضافت، أنّه بعد تفجير السّيارة اقتحم ثلاثة مسلحين على الأقل الموقع واشتبكوا مع عناصر الأمن هناك حتى قتلوا برصاصهم.

وقال أختر محمد طاهري رئيس مجلس ولاية وردك: “طالبان استخدمت عربة هامفي لاستهداف القاعدة العسكرية. حتى الآن تظهر تقاريرنا أنّ 12 شخصا من أفراد الأمن قتلوا، و20 جرحوا”.

و تبنت حركة “طالبان” الهجوم، و قال المتحدّث بإسمها ذبيح الله إنّ الهجوم “أسفر عن مقتل و إصابة العشرات”.

و تشهد أفغانستان مواجهات متكرّرة بين عناصر الأمن و الجيش الأفغاني من جهة، و مقاتلي حركة “طالبان” المتطرّفة من جهة أخرى، تسفر عن سقوط قتلى من الطّرفين و المدنيين.

تعليقات

الى الاعلى